بالرغم من الرسوم الإضافية على البضائع الصينية … ترامب يصف المحادثات مع الصين بالمتجانسة

omar
مال وأعمال
omar11 مايو 2019آخر تحديث : السبت 11 مايو 2019 - 4:02 مساءً
بالرغم من الرسوم الإضافية على البضائع الصينية … ترامب يصف المحادثات مع الصين بالمتجانسة

عبر تغريدة جديدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على حسابه الرسمي، أن المحادثات التجارية الجارية بين الولايات المتحدة الامريكية والصين، تسير بشكل متجانس للغاية، مشيرا إلى أنه ليست هناك حاجة للتسرع، لافتا إلى فرض رسوم جمركية بنسبة 25 % على البضائع الصينية من سلع ومنتجات بقيمة تبلغ 250 مليار دولار أمريكي، والواردة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تحصل وزارة الخزانة الأمريكية على تلك المبالغ الضخمة الناتجة من فرض الرسوم الجمركية.

وأضاف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدته “كنا نخسر 500 مليار دولار سنويا، وذلك لسنوات عديدة لصالح تجارة مجنونة مع الصين”.

وأوضح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الميزان التجاري بين الولايات المتحدة الامريكية والصين به اختلال كبير، مشيرا إلى أن صادرات الولايات المتحدة الأمريكية من السلع والمنتجات إلى الصين نحو 100 مليار دولار، وهو ما دفع الولايات المتحدة الأمريكية لفرض رسوم جمركية إضافية بنسبة 25 % على 325 مليار دولار المتبقية.

وتابع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدته “ومع أكثر من 100 مليار دولار في التعريفات التي نتخذها، سوف نشتري المنتجات الزراعية من مزارعينا بكميات أكبر من الصين، وشحنها إلى الدول الفقيرة والجائعة في شكل مساعدات إنسانية. في غضون ذلك، سنواصل التفاوض مع الصين على أمل ألا يحاولوا مرة أخرى إعادة الصفقة”.

الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية والصين تجري مفاوضات تجارية منذ نحو عام، لإنهاء النزاع التجاري المندلع بينهما، إثر فرض إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لرسوم جمركية إضافية على البضائع والواردات الصينية من السلع والمنتجات.

وارجعت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرارها إلى الاختلال الكبير في الميزان التجاري بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، والذي يصب في مصلحة الصين، بالإضافة إلى ما وصفته الإدارة الأمريكية بالممارسات الصينية غير العادلة من تلاعب في قيمة العملة، وتوفير الدعم للشركات الصينية.

 

 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.