تعرف علي نتيجة مباراة الهلال والنصر التي أقيمت أمس الجمعة

هبة حيدر
أخبار الرياضة
هبة حيدر17 ديسمبر 2016آخر تحديث : السبت 17 ديسمبر 2016 - 10:48 مساءً
تعرف علي نتيجة مباراة الهلال والنصر التي أقيمت أمس الجمعة
تعرف علي نتيجة مباراة الهلال والنصر التي أقيمت أمس الجمعة

في إطار مباريات المرحلة الثالثة عشر لكرة القدم، والتي تقام بالسعودية، قد أقيمت مباراة أمس الجمعة جمعت بين فريقي “الهلال والنصر” وذلك من خلال ملعب الملك فهد الدولي، حيث أن حيث أن المباراة قد انتهت بالتعادل الإيجابي لتصبح النتيجة 1/1 .

ومن ثم فقد استطاع فريق “الهلال” أن يتقدم من خلال البريك، كما ارتفع رصيده إلى 31 نقطة في صدارة الترتيب، أما عن فريق النصر فقد ارتفع رصيده قي المركز الثالث إلى 26 نقطة .

حيث أن هذه المباراة قد بدأت بحماس شديد بين اللاعبين، فقد تسابقوا الفريقين على أن يسيطروا على منطقة الوسط بالضغط العالي على حامل الكرة، وذلك من خلال الربع ساعة الأولى من وقت المباراة، فلذلك لجأوا اللاعبين للعب الكرات الطولية الأمامية، ومن جانبة فقد استطاع “نواف العابد” أن ينجح في ركل كرة طويلة لتنتقل من وسط الملعب من الطرف الأيسر إلى أن تصل إلى “محمد البريك” الظهير الأيمن في الجهة المقابلة، حيث أن الحارس “حسين شيعان” قد خرج لها بتوقيت مناسب، ولكن خطفها منه “البريك” ليضعها في المرمى الخالي .

وعلى الجانب الأخر فقد تمكن الفريق الأصفر من أن يعود مرة أخري إلى المباراة في الدقيقة 23 من خلال كرة طولية خلف دفاع فريق “الهلال”، حيث أن “توماسوف” الكرواتي تمكن من أن ينجح من خلال هذه الكرة بأن يأخذها من “محمد البريك” ويضعها على يسار “عبد اللة المعيوف” حارس نادى “الهلال” .

كما أن أحداث المباراة بقيت على حالها أثناء الشوط الثاني بدون أي تغيير، مما أدى ذلك إلى دفع مدربين الفرق بأوراقهم إلى دكة البدلاء عند الدقيقة 70، ومن ثم فقد تم تغيير بعض اللاعبين، حيث قد تم استبدال كلا من اللاعب “حسن الراهب”، اللاعب ” الرحمن الدوسرى ” لنزول أرض الملعب بدلا من اللاعب “يحيي الشهرى” واللاعب “نايف هزازي”، أما عن فريق “الهلال” فقد تم استبدال لاعب واحد منهم، حيث قد قام اللاعب “سالم الدوسرى” بالنزول إلى أرض الملعب بدلا من اللاعب “ميلسى” .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.