فريق أحمد المحمدي يهزم فريق أحمد حجازي خلال تنافسهما للتأهل للدوري الانجليزي الممتاز

omar
أخبار الرياضة
omar11 مايو 2019آخر تحديث : السبت 11 مايو 2019 - 6:26 مساءً
فريق أحمد المحمدي يهزم فريق أحمد حجازي خلال تنافسهما للتأهل للدوري الانجليزي الممتاز

تمكن فريق أستون فيلا الإنجليزي، والذي يلعب في صفوفه النجم المصري أحمد المحمدي، من تحقيق فوز ثمين على فريق وست بروميتش ألبيون الإنجليزي، والذي يلعب ضمن صفوفه المدافع المصري أحمد حجازي، بنتيجة هدفين لهدف واحد، في المباراة التي جمعت بينهما في ذهاب مباريات البلاي أوفز، والتي يتم على أساس نتائجها تحديد الفرق المتأهلة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.
وخلال ثلاث دقائق فقط، ما بين الدقيقة الخامسة والسبعين، حتى الدقيقة الثامنة والسبعين، تمكن فريق أستون فيلا من تحويل خسارته بهدف دون رد، إلى فوز بنتيجة هدفين لهدف واحد.
وفي الدقيقة السادسة عشر من عمر المباراة، افتتح اللاعب دوايت جايلي، نجم فريق وست بروميتش، أهداف المباراة، ليتقدم فريق وست بروميتش على أستون فيلا، قبل أن يعدل النجم كونور هوريهان، نجم فريق استون فيلا نتيجة المباراة بإحرازه هدف التعادل في الدقيقة 75 من عمر المباراة.
وفي الدقيقة الثامنة والسبعين من عمر المباراة، تمكن اللاعب تامي أبراهام، نجم فريق أستون فيلا، من إحراز الهدف الثاني لفريقه عن طريق ضربة جزاء.
وكان لاعب فريق وست بروميتش دوايت جايلي، قد تلقى البطاقة الحمراء في الدقيقة الثامنة والثمانين من عمر المبارة، بعد تدخله العنيف مع حارس مرمى فريق استون فيلا.
وشارك النجمان المصريان أحمد المحمدي، لاعب فريق أستون فيلا، وأحمد حجازي، لاعب فريق وست بروميتش، خلال دقائق المباراة التسعين، حيث تلقى النجم المصري أحمد حجازي، بطاقة صفراء خلال مجريات المباراة.
ومن المقرر أن يلعب فريقي وست بروميتش وأستون فيلا، مباراة العودة بينهما يوم الثلاثاء المقبل، الرابع عشر من مايو / أيار، في ملعب هاوثورنس، معقل فريق وست بروميتش.
وسيلعب الفائز في نتيجة المباراتين، المباراة النهائية التي ستجمعه مع الفائز من فريقي ليدز يونايتد، وديربي كاونتي، من اجل الحصول على فرصة التأهل للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.