الرئيس البرازيلي ينتظر نتائج فحص كوفيد 19 الجديد بعدما ضاق ذرعاً بالحجر المنزلي

أعلن الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو عن انتظاره النتيجة الثانية من تحليل كوفد 19 للخروج من الحجز المنزلي الذي، يخضع له منذ اسبوع مضى حين اكتشفت إصابته بالمرض الذي يسببه فيروس كورونا  حيث صرح الرئيس قائلاً «سأكون في انتظار النتيجة بفارغ الصبر لأنني لم أعد أحتمل هذا الروتين بالبقاء في المنزل، إنه أمر رهيب».

الرئيس البرازيلي ينتظر انتهاء فترة الحجر المنزلي 

صرح الرئيس البرازيلي في بداية انتشار الفيروس التاجي عن عدم أهميته واتهم وسائل الإعلام ومنظمة الصحة العالمية بالمبالغة ونشر الذعر في العالم وذلك للتأثير على الأوضاع الاقتصادية لصاحب بعد ذلك صاحب لخمسة وستون عاماً بالمرض ليخرج بعدها يؤكد أنه في حالة جيدة ولا يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة أو مشاكل تنفسية. 

واكد الرئيس البرازيلي في حالة خروج نتيجة التحليل سلبية فانه سوف يعود إلى العمل مباشرة وان استمر وجود الفيروس فسوف يستمر في الحجر المنزلي بقصر الفورادا في مدينة برازيليا ، يذكر أن الرئيس البرازيلي يتناول عقار هيدروكسي كلوروكين لمواجهة المرض المخصص لعلاج الملاريا والذي لم يثبت حتى الآن فاعليته مع مرضي كوفد 19 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *