خطأ اعلامي يجعل من مراهق أمريكي مليونير تعرف على القصة كاملة

أدى خطأ إعلامي بنشر فيديو مقتص من سياقه إلى حصول شاب مراهق أمريكي على تعويضات بلغت 525 مليون دولار من المتوقع وصولهم إلى 800 مليون دولار أمريكي في حالة كسب كافة القضايا التي رفعها علي وسائل الاعلام ولمعرفة القصة كاملة تابع السطور التالية. 

مراهق أمريكي يحصل على تعويضات بنصف مليار دولار

انتشر فيديو عبر منصات وسائل الإعلام المختلفة لشاب أمريكي يبلغ من العمر ستة عشر عاماً يدعى نيكولاس ساندمان مع مجموعة من أصدقائه يقفون في مواجهة ناشط من الامريكين الاصليين حيث يظهر الفيديو قيام نيكولاس بالوقوف في مواجهة الناشط ناثان فيليبس صاحب الاربعة وستون عاماً وعلى وجهه ابتسامة ساخرة. 

لتخرج بعد ذلك وسائل الإعلام المختلفة بنشر هذا الفيديو وتوجيهه اتهامات بالعنصرية للمراهق الأمريكي والتشهير بسمعته مما ادى الى توجيه عدة تهديدات له بالانتقام والقتل من قبل بعض العناصر المتطرفة مما أثر على سلامته الشخصية مما دفع عائلته بتوجيه الاتهامات لوسائل الإعلام ورفع قضايا عليها وذلك لقيامهم باجتياز الفيديو حيث يظهر الفيديو الاصلي للحادثة حيث ان الفيديو الاصلي يظهر مجموعة متطرفة تطلق العديد من العبارات المسيئة والعنصرية لطلاب يؤيدون الرئيس الأمريكي ترامب ليتدخل الناشط فيليبس بطولته لتفريق الطلاب مما يوجد يوجد، عدم تعرض الطلاب للناشط أو توجيه أي إساءة لهم. 

نجح نيكولاس ساندمان في ربح  قضية قام برفعها علي صحيفة واشنطن بوست ليحصل على تعويض قيمته 250 دولار بعدما حصل بالفعل على تعويض بقيمة 275 من شبكة قناة CNN وفي حالة كسب جميع القضايا من المتوقع حصوله على 800 مليون دولار. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *