أنغام: “إتخنت وإتلعب بيا الكورة”

هبة حيدر
2017-02-16T14:18:08+02:00
أخبار مصر
هبة حيدر7 أكتوبر 2016آخر تحديث : الخميس 16 فبراير 2017 - 2:18 مساءً
أنغام: “إتخنت وإتلعب بيا الكورة”
أنغام: "إتخنت وإتلعب بيا الكورة"

أكدت المطربة المصرية “أنغام”، أنها تستطيع إكمال حياتها بدون رجل، لافتة أنها لم يعد يتقدم أحد للإرتباط بها لأنها لم تعد تفتح الباب إطلاقا لهذا الأمر والجميع بعلم بهذا.

أنغام تتحدث عن حياتها الخاصة

وأضافت “أنغام”، خلال حوارها ببرنامج “كل يوم”، على فضائية onE، تقديم الإعلامي عمرو أديب، أنه في نفس الوقت الجميع يرونها جميلة ويطرأ عليها بكلام الغزل والمداح وهذا الأمر كافي بالنسبة لها، مشيرة إلي أنها لم تعد تفكر في الإرتباط أو الزواج مرة أخري، ولم تستطيع أن تقدم أي تضحيات من أجل أي رجل، وذلك نظرا لعشقها الأول لعملها دون منافس، وهذا الأمر لا يتقبله الكثير من الرجال.

وأشارت الفنانة أنغام، أنها لا تستطيع أن تتقبل فكرة خيانة الرجل لها ولن تسامح في هذا الأمر إطلاقا، ووقتها الإنفصال هو الحل.

وأضافت أنغام، أنها تعرضت للخيانة قائلة:« أنا مش ست الحسن، واتخنت واتلعب بيا الكورة، واتقرتسط لمدة طويلة كمان والرجالة بتستمتع بده”.

وتابعت: “مش كبيرة عليها، وفى أكبر مني واتعمل فيها كده، حاجة موجودة في التاريخ”.

وقالت المطربة أنغام، أنها تحب ارتداء الملابس التي تتناسب معها بغض النظر عن أسعارها كونها باهظة الثمن أم لا، ولكن تحب الملابس التي تظهرها جميلة وتتناسب مع شخصيتها.

وأوضحت أنغام بأنها لا تحب المساس بكرامتها، ولا تحب من يتذاكي عليها أو يتعامل معها بأنها غبية من باب الإستخفاف بعقلها، ولا تحب الكذب إطلاقا.

وأكملت “أنغام” حديثها عن نفسها بأنها من النوع الكئيب لأنها تحب الوحدة والإنطواء، مشيرة إلي أنها تتناول بعض العقاقير التي تقاوم الإكتئات وظلت عليها فترة طويلة ولكنها توقفت عنها في الفترة الأخيرة بشكل نهائي.

وتابعت أنغام، أن أغنية “أكتبك تعهد” من أفضل وأقوى أغنياتها علي الإطلاق بعد أن عشقها الجمهور ولاقت نجاحا كبيرا، ودائما ما يطلبون تكررها دائما في أي حفلة غنائية علي المسرح، موضحة أن هذه الأغنية من أكثر الأغاني التي تسبب إرهاقا نفسيا أكثر من الإرهاق الصوتي، وأن أكثر مقطع تحبه هو “أنا عاوزه نفسي حتى لو كل اللي باقي منها صوت”.

أنغام: "إتخنت وإتلعب بيا الكورة"
أنغام: “إتخنت وإتلعب بيا الكورة”
كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.