معتز الدمرداش ينفي شائعة وفاة والدته

هبة حيدر
2017-02-16T14:08:25+02:00
أخبار مصر
هبة حيدر7 ديسمبر 2016آخر تحديث : الخميس 16 فبراير 2017 - 2:08 مساءً
معتز الدمرداش ينفي شائعة وفاة والدته
معتز الدمرداش ينفي شائعة وفاة والدته

لقد انتشرت في الفترة القليلة الماضية بعض الأقاويل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تفيد بأن الحالة الصحية لدى النجمة الكبيرة “كريمة مختار” قد تدهورت.

ومن المعروف عن مواقع التواصل الاجتماعي أنها جديرة بأن تقوم بنشر أي خبر، فما حال وإن كان هذا الخبر يخص الفنانة العظيمة “كريمة مختار” ولكن بعض من متداولي هذه المواقع قد يأخذوا الخبر ويحرفونه لكى يصبح ضخما وأحيانا تنقلب إلى إشاعة، ومن هذا المنطلق فقد قرر نقيب الممثلين الفنان “أشرف زكى” من خلال الجريدة المشهورة إعلاميا جريدة “اليوم السابع” أن يقوم بالرد بخصوص ما قيل عن النجمة “كريمة مختار” بشأن تدهور حالتها الصحية .

فقد قال أن الفنانة كريمة مختار الآن تتمتع بصحة جيدة وأن الإشاعات التي قيلت عليها بأنها قد توفت ما هي إلا إشاعات مغرضة، خرجت من أفواه ناس مغرضة، كما أضاف أيضا أنة حزين جدا بسبب هذه الإشاعات .

والجدير بالذكر أن الممثلة العظيمة “كريمة مختار” قد قامت بإجراء عملية جراحية بمعدتها، وذلك من خلال مستشفى السلام الدولي الموجود مقرها بالمعادي، ومن المتعارف علية أيضا أن الفنانة الآن تقيم بمنزلها وذلك لكى تتلقى العلاج المناسب لحالتها، ومن الطبيعي أن كل هذا سيتم تحت الإشراف الطبي، حيث أن أولادها لم يتركوها برهة واحدة، ويجلسون معها دائما طوال اليوم لكى يطمئنوا على صحتها .

فمن الواضح أيضا أن إشاعة وفاة الفنانة القديرة “كريمة مختار” لم تعكر صفو الفنان أشرف زكى فقط، بل كان لها تأثيرا كبيرا أيضا على أولادها وخاصة على الإعلامي المشهور “معتز الدمرداش”، حيث أنة قد اهتم هو الأخر بأن يرد على ما جاء بشأن هذه الإشاعات فقد قال أن والدته شأنها شأن ناس كثيرة، فهي مريضة وقامت بإجراء عملية في معدتها، ثم بإذن الله سوف يتم شفائها بصورة كاملة، وتطمئن جمهورها عليها بنفسها .

كما كان أيضا الهدف من هذا الرد أنة يكاد أن يقطع الشك باليقين وأن يرد على كل هذه الإشاعات التي داولتها مؤخرا مواقع التواصل الاجتماعي، كما أضاف أنة يدعوا لأمة بتمام الصحة والعافية .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.